مدرسة ذكور رفح (ز) الاعدادية للاَجئين
•° أهـــلاً وســهــلاً °•.
حينما تدق الأجراس .. تنشد الأطيار لحن الخلود ..
فتعانق نسمات الصباح .. غروب الشمس ..
يتوهج البدر حاملاً معه باقات من الزهر ..
لينثرها بين الأيادي .. معلنة موعد فجر جديد
يصاحبه نور قلم فريد .. نستقبلكم والبشر مبسمناً ..
نمزجه بشذا عطرنا ..
نصافحكم والحب اكفنا .. لنهديكم أجمل معانينا ..
ونغرف من همس الكلام أعذبه .. ومن قوافي القصيد أجزله ..
ومن جميل النثر .. أروعه .. بين مد وجزر .. وفي امواج البحر ..
نخوض غمار الكلمة .. فتجرفنا سفينة الورقة .. تجدفها اقلامنا ..
لتحل قواربكم في مراسينا .. فنصل معاً نحو شواطىء اروع
فأهلا ومرحـــبا بكم أحبتنــا.....إدارة منتدى مدرسة ذكور رفح (ز) الاعداية للاَجئين


مدرسة ذكور رفح (ز) الاعدادية للاَجئين
 
الرئيسيةمدرسة ذكور رفحاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نشكر القائمين على مهرجان المدرسة وشكرا
توجيه الى استاذ يوسف الزاملي بتفعيل دور طلاب النظام في المدرسة
الى كل الاعضاء والطلاب والاساتذة يمكنكم الدخول الى الموقع من خلال كتابة كلمة مدرسة ذكور ز في شريط البحث جوجل ،دون ان تتعب نفسك بكتابة كل الرابط ، اضغط اول صفحة سوف يتم فتح الموقع تعنا لك وشكراَ . مع تحيات المدير العام
نرحب بالمعلمين والاعضاء والزوار في المنتدى وشكرا

شاطر | 
 

 للأطفال الوضع خطير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامح
العضو المميز
العضو المميز


كيف تعرفت علينا : اخر
عدد المساهمات : 113
النجم : 26641
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 12/05/2010

مُساهمةموضوع: للأطفال الوضع خطير   الجمعة مايو 21, 2010 12:35 pm

الوضع خطير للأطفال








ارجو الانتباه الوضع
خطير



حين سألت إبني عن سبب قيامه بتدمير
المسجد ؟


أجاب ابني
بأنه لا يستطيع الوصول إلى المرحلة التالية وتحقيق الفوز إلا
بفعل ذلك
!!









في
الأسواق السعودية:لعبة تباع لأطفالنا تدعو الى تمزيق المصاحف وهـدم
المساجد







لعبة «
بلاي ستيشن » مسيئة للإسلام تعاود تعاود الظهور في الأسواق السعودية
إذا أردت أن تسجل نقاطاً عليك بتدمير مساجد ، وقتل الملتحين
!!







أما إن
أردت الفوز فلا مفر من إطلاق النار على عدد من المصاحف الشريفة
لتتطاير تحت أصوات وهتافات النصر .. كما يجب ألا يمنعك صوت الأذان
أو دخول
خصمك إلى المسجد من ملاحقته وقتله داخل
المسجد
!!







هذا ما
يحدث في لعبة « بلاي ستيشن » وتسمى هذه اللعبة
( first to fight ) حيث تجبر لاعبيها على
فعل ذلك للإستمرار في التقدم من مرحلة إلى أخرى
وتحقيق الفوز


وعبّر عدد
من المواطنين عن حزنهم العميق من إنتشار هذه اللعبة خصوصاً أولئك
الذين إشتروها لأبنائهم من دون أن يتنبهوا لخطرها
.

وحمّل أحد
المواطنين وزارة الإعلام مسؤولية تداول مثل هذه الألعاب في
الأسواق ، وقال « سمعت
أثناء لعب أبنائي صوت الأذان ممزوجاً بأصوات قنابل
وطلقات نارية وصعقت حين
رأيت أبني الذي لم يتجاوز 12 عاماً منسجماً مع
اللعبة ، إذ يصعب على
طفل بعمره الانتباه إلى أن إحرازه النقاط يكون على
حساب تدميره للمساجد
ومحتوياتها
»

وقال :
حين سألت إبني عن سبب قيامه بتدمير المسجد ؟


أجاب ابني
بأنه لا يستطيع الوصول إلى المرحلة التالية وتحقيق الفوز إلا
بفعل ذلك
!!

..
وقال
مواطن آخر « إشتريت مجموعة من الألعاب لأطفالي .. إكتشفت في ما بعد
أن عدداً منها مخل بالأخلاق ومنها اللعبة المذكورة
.

وقال : «
كنت في أحد المحال في سوق البطحاء ، ولفت إنتباهي مجموعة من شرائط

(
البلاي
ستيشن ) بسعر زهيد ، فاشتريتها جميعاً .. وبعد نحو شهر إكتشفت
الخطأ الفادح الذي إقترفته ، إذ أدمن أحد أبنائي على اللعبة المسيئة للإسلام ، وهو ما جعلني أتفقد جميع تلك الأشرطة فوجدت الكثير منها
يميل إلى
الإباحية !!

أيها
الآباء ، إنتبـهوا لأطفالكم وراقبـوا ألعابهم . فالأمر جدٌ خطيـر



والله
المسـتعان ،،


منقووووووووووول
للفائده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
للأطفال الوضع خطير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة ذكور رفح (ز) الاعدادية للاَجئين :: قسم النصائح والارشادات الصحية-
انتقل الى: